اخبار الكلية

20 ابريل, 2022 04:01:00 ص
2022-04-19
موقع جامعة عدن الإلكتروني
أكد الدكتور/الخضر ناصر لصور رئيس جامعة عدن أن الجامعة تولي إهتماماً كبير اً بتنظيم عمل كافة كلياتها وعلى وجه الخصوص الطبية منها كونها متعلقة بحياة الإنسان وتعتبر الرافد الرئيسي للمؤسسات الطبية في الجمهورية اليمنية .
جاء ذلك في الأمسية الرمضانية التي دعا اليها رئيس جامعة عدن ونظمتها كلية الطب والعلوم الصحية مساء اليوم الثلاثاء الموافق(19أبريل2022م) بالكلية تحت عنوان( الإقبال المتزايد على كلية الطب ..الأيجابيات والسلبيات) و(أطباء سنة الإمتياز بين الماضي والحاضر والمستقبل) وحضرها نواب رئيس الجامعة وعمداء الكليات ونوابهم ومدراء المراكز العلمية ومدراء العموم ونقابة أعضاء هيئة التدريس ونقابة الموظفين بالجامعة .

ولفت الدكتور/ الخضر ناصر لصور رئيس رئيس جامعة عدن أن الجامعة تسعى لبناء الثقة بين خريجي الكليات الطبية والمجتمع بشكل عام من خلال تطبيق اللوائح التنظيمية وتنفيذ البرامج التعليمية وتطوير المختبرات برفدها بالتجهيزات الحديثة المتطورة في المجال الطبي وتوفير المواد الكيميائية اللازمة لعمل تلك المختبرات .

منوهاً أن الجامعة أقامت شراكة حقيقية مع الجامعات الأوروبية والعربية في مجالات الطب وحققت العديد من الطموحات التي كانت تراود خيال الطلاب الخريجين وأساتذة كلية الطب بتنفيذ برامج الإمتياز و أحتضنت إمتحانات البورد العربي لأول مرة في اليمن ..مشيداً بجهود عمادة كلية الطب وأعضاء هيئة التدريس والتدريس المساعدة وطلابها.

من جانبه قدم الدكتور/عبدالحكيم التميمي عميد كلية الطب والعلوم الصحية نبذة تعريفية عن برنامج الإمتياز والخطوات التي تتبعها الكلية في إرساء مداميك العمل الأكاديمي وتحديد مستقبل ومسار العملية التعليمية .
وتخلل الأمسية ورقة عمل للدكتور/ناجي عبد الوهاب نائب العميد لشؤون الطلاب أستعرض فيها نسبة القبول منذ العام (2018م)حتى (2022م) وأهمية برنامج السنة التحضيرية في التعليم الجامعي كما قدم الدكتور/أحمد طاهر مكي نائب عميد كلية الطب للشؤون الأكاديمية ورقة عمل شرح من خلالها طرق التدريب والتدريس المتبعة في برنامج الإمتياز وفوائده وحدد واجبات طبيب الإمتياز وأهمية الجودة في العمل الأكاديمي.

وعقب ذلك فتح باب النقاش لجميع المشاركين في الأمسية الذين طرحوا العديد من الهموم والمعوقات التي تواجهها الكلية في جوٍ ودي لإيجاد السبل الكفيلة لتجاوزها والإرتقاء بعمل كلية الطب والعلوم الصحية إلى المكانة التي تستحقها.

وخرجت الأمسية بعدد من التوصيات التي أكدت على إستمرار تطوير البرامج العلمية بما يتواكب مع كل ماهو جديد في المجالات الطبية والتمسك بلوائح العمل الأكاديمي والشراكة المتبادلة مع الجامعات العربية والأجنبية العريقة.










رأيكم يهــمنا

.